هل تصلح جراحات التجميل مثل شفط الدهون أو شد البطن للسمنة المفرطة؟

هل تصلح جراحات التجميل مثل شفط الدهون أو شد البطن للسمنة المفرطة؟

 ص عن عمليات السمنة المفرطة1:455  

هذه جراحات موضعية لتجميل مكان من الجسم وليس لفقدان الوزن حيث أنها ليس لها أي تأثير على اكتساب الوزن أو فقدانه ولا تتحكم في السعرات التي يأخذها الإنسان.

يأتي دور هذه الجراحات عادة بعد النزول في الوزن سواء بالحمية لوزن أقل من 40 كيلوجرام فوق الوزن المثالي أو بعد جراحات السمنة المفرطة بعد فقدان الوزن الزائد وفى 20% فقط من المرضى إذا حدث لهم ترهلات فإن جراحات التجميل واستئصال الدهون الزائدة تصل بهم للشكل المثالي. ونحن ننصح المريض إن يحدد هدفه من العلاج مسبقا. إذا كان الهدف هو التخلص من السمنة بكل مشاكلها بلا عودة فالحل هو في جراحات السمنة المفرطة.

أما إذا كان الهدف هو في جعل البطن أو الأرداف أقل امتلاء فقط فالحل عندئذ هو في الجراحات الموضعية. الملحوظ أن جراحات استئصال الدهون كانت في السابق تجرى على مراحل للبطن والصدر والأرداف والأذرع وبذلك تحتاج المريضة لإجراء عدة عمليات مع التعرض للتخدير والجراحة عدة مرات مع وقت طويل للشفاء.

وللتغلب على هذه المشكلة بدأنا في إجراء جراحات استئصال لدهون للجسم كله في جلسة واحدة وتجرى فيها شد البطن والأرداف والأذرع وتجميل الثديين وتخرج بعدها المريضة وقد تم تجميل كل مناطق جسمها وبدون الحاجة لمراحل متعددة.

كان العائق في إجراء هذه الجراحة في السابق هو في طول وقت الجراحة إذا أجراها جراح واحد حيث تحتاج لوقت طويل لإجرائها أكثر من عشرة ساعات ولكن الآن وفى وجود عدة فرق جراحية يجرون الجراحة على المناطق المتعددة في نفس الوقت أمكن إجراء كل الجراحات في وقت إجراء جراحة واحدة منهم وليكون الوقت الكلى لإجراء هذه الجراحات أقل من ساعتين.

الميزة الكبرى لهذه الطريقة هو في الإستغناء عن دخول الجراحة أكثر من مرة مع الحصول على النتيجة النهائية في جلسة واحدة فقط بدون انتظار

 

Leave a Comment

Name*

Email* (never published)

Website